DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

ماذا يعني أن تكون لاجئاً؟

ضمن سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية الدورية قدمت الدكتورة رشا الخضراء في 14 مارس 2019 في مقر جمعية الصداقة

 ...
DAFG, Medien & Kommunikation

حديث حول معرض "قريب ولكنه بعيد بما يكفي"

مجال الطباعة والتلفزيون والراديو والإعلام على اعداد جيل من الشباب قادر على مواكبة التطورات في المجالات الصحفية المختلفة.

 ...
DAFG, Politik

إهتمامات وقيم السياسة الألمانية في منطقة الشرق الأوسط

ضمن سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية حوار السياسة قدم المتحدث بإسم السياسة الخارجية لحزب إتحاد الخُضر في

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

معرض الصور الفوتوغرافية: بيروت مدينة التناقضات

من طفرة البناء في وسط المدينة إلى مخيمات اللاجئين، من الخط الأخضر إلى نوادي الشواطئ المهجورة في جنوب بيروت. نظمت جمعية

 ...
DAFG

الحفل السنوي لجمعية الصداقة العربية الألمانية لإستقبال العام الجديد ٢٠١٩

كعادتها دعت جمعية الصداقة العربية الألمانية هذا العام أعضاؤها والسفراء العرب والدبلوماسيين وممثلين عن شركائها وعن

 ...

معرض الصور الفوتوغرافية: بيروت مدينة التناقضات

1 von 12

من طفرة البناء في وسط المدينة إلى مخيمات اللاجئين، من الخط الأخضر إلى نوادي الشواطئ المهجورة في جنوب بيروت. نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية في 14 فبراير  2019 معرضاً للصور الفوتوغرافية في مقرها حول مدينة بيروت للإطلاع والتعرف عن قرب على هذه المدينة، حيث حمل هذا المعرض العنوان "بيروت مدينة التناقضات". نُظم هذا المعرض مابين الجمعية وصالة اي/ايا للفنون وضم اعمال خمسة مصورين من ألمانيا ولبنان قدموا من خلاله نظرتهم الشخصية إلى العاصمة اللبنانية بيروت. افتتح المعرض من قبل صاحبة صالة الفنون الدكتورة أنجيليكا أوشنر والأستاذ الدكتور كلاوس بيتر هازا نائب رئيس جمعية الصداقة العربية الالمانية. وقد حضر الافتتاح عدد كبير من الحضور والمهتمين.

صورة نقدية لمدينة متعددة الأوجه
في بداية المعرض شكر الدكتور هازا الدكتورة أوشنر على التعاون الناجح، واشار الدكتور هازا إلى انه عرف مدينة بيروت  كمدينة ساحلية صغيرة، لكنه الان لا يستطيع التعرف على العديد من الأماكن الكثيرة والتي تغيرت بتغير الأحداث وأصبح من الصعب التعرف عليها.  يقدم المعرض الحالي صورة عن التغييرات في المدينة والتي تعد المحور الرئيسي للمصورين، وأشار الدكتور هازا إلى إن العديد من الصور ووجهات النظر المختلفة التي تقدمها الصورعن المدينة تؤكد أنها مدينة متعددة التناقضات تحمل في طياتها صورة نقدية لمدينة متعددة الأوجه.
بدورها أكدت الدكتورة أوشنر في كلمتها الترحيبية على أن بيروت تبهر الناس من جميع أنحاء العالم، وبالتالي فإن المعرض يعد فرصة رائعة لجلب سحر هذه المدينة إلى الناس هنا. تلك المدينة متعددة التناقضات، مدينة الاغنياء والفقراء، المدينة التي تشكلت من خلال الحرب الأهلية التي دارت بها. لهذا يقدم المعرض مجموعة واسعة من الصور لمصورين ذو خلفيات مختلفة، حيث يركز المهندس المعماري والمصور اللبناني فؤاد الخوري في صوره على "الحرب الأهلية الثانية"  وتظهر صوره عناصر مختلفة من بيروت التي مزقتها الحرب، ويقدم رؤىة خاصة وشخصية لما حدث بعد ذلك.

بيروت بين الحرب الأهلية وطفرة البناء
يستمر إرث الحرب الأهلية التي استمرت 15 عامًا في تشكيل معالم مدينة بيروت حتى يومنا هذا،
ويظهر ذلك الإرث في المباني الجديدة التي تم بناؤها بالسنوات الأخيرة في وسط المدينة حيث تظهر التناقضات والتباينات في المناطق ذاتها يفصل بينها بعض الأمتار أحياناحيث يمكن للمرءأن يجد في وسط المدينة مباني عملاقة ذات واجهات زجاجية متلألئة بجوار بقايا مباني قصفت أثناء الحرب الأهلية.
هذه التناقضات الشديدة يقدمها المصور وعالم الإجتماع الألماني بلومبرغ بصوره مميزة وبمهارة عالية حيث يمكن مشاهدة مسجد الأمين وإلى جانبه البقايا المعمارية للسينما التي لم يكتمل بناؤها بسبب الحرب الأهلية.
لكن الحرب الأهلية التي دامت 15 عامًا لم تؤثر على بيروت فحسب ، بل أيضًا على العديد من اللاجئين - سواء كانوا فلسطينيين أتوا إلى لبنان عام 1948 أو اللاجئين من سوريا في السنوات الأخيرة والذين شكلوا جزء من تاريخ المدينة وصورها المتناقضة.
  هذا الموضوع يتناوله المصور اللبناني مروان طحطح في صوره. حيث تحمل العديد من صوره مثل "رجل الحلوى" والتي تقدم صورة لأحد سكان حي سان سيمون الفقير والتي تشيرإلى الظروف المعيشية الصعبة، وكذلك إلى إرادة البقاء على قيد الحياة من قبل الناس.
في المقابل، قدم المصور سلسلة من الصور التي توثق ازدهار البناء النيوليبرالي (الليبرالية الجديدة) في بيروت.
خلال إقامتهما لمدة عامين في بيروت، وضع النحات إرنست بيتراس وزوجته كاثي سارو تركيزهما على أنماط الحياة اليومية في بيروت، مما أضاف وجهة نظر جديدة تمامًا إلى صور المدينة. والنتيجة هي مجموعة كبيرة من الصور التي تمثلأشكال مختلفةمن الحياة اليومية في بيروت مثل حطام الشاحنات المحملة بالكامل ونوادي الشواطئ المهجورة في جنوب بيروت. تلك الصور واللقطات المختلفة تشكل معًا صورة متناقضة لمدينة بيروت.
قطعة من بيروت في برلين
"بيروت – المدينة المتناقضة" ليس مجرد معرضاً للصور: إنما دعوة للتعرف على المدينة اللبنانية من جميع جوانبها. مدينة التناقضات، الأغنياء والفقراء، القديم والحديث ، المليئة أحيانًا بالحياة وفي بعض الأماكن الأخرى الميتة. لقد نجح المصورون الخمسة من خلال صورهم في تقديم التناقضات والتطورات المختلفة والعديدة لمدينة بيروت واصبحت في متناول الحضور الذين جاءوا إلى هذا المعرض للإطلاع على المدينة اللبنانية والتعرف عليها وأصبح المعرض يمثل قطعة من بيروت في برلين. خلال حفل الاستقبال والذي أعد لهذه الغاية أتيحت الفرصة للزوار لإلقاء نظرة فاحصة على الصوروإكتشافها عن قربة والتعرف على العديد من الأفكار الجديدة وتبادل الاراء مع المصورين والحضور.
يمكن زيارة المعرض حتى 31 مارس 2019 خلال ساعات الدوام الرسمي لمكتب جمعية الصداقة العربية الألمانية: الاثنين إلى الجمعة من الساعة 10:00 إلى الساعة 17:00. كما يرجى الاتصال على رقم الهاتف (030-2064 8888) للتسجيل والحجز المسبق.