DAFG, Politik

مناقشة الخبراء: المشاركة بين الأديان ومكافحة التطرف الديني

نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية بالتعاون مع مركز الكفاءة للتماسك الإجتماعي والحوار بين الثقافات التابع لمؤسسة هانز

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

إنطلاق سلسلة الفعاليات الموسيقية "الموسيقى"

انطلاقة الموسيقى العربية مرة أخرى في 9 سبتمبر 2021 بجمعية الصداقة العربية الألمانية  والتي كانت إشعاراً لبداية سلسلة 

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية ومعهد الآثار الالماني مع د. فيليب فون روميل

كيف يمكن تفسير التاريخ المعقّد للموقع الأثري المهم "شِمْتُو" في تونس بطريقة مفهومة؟ كان السؤال هو محور المحاضرة السادسة

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

التواريخ الخفية: فلسطين وشرق البحر المتوسط

يقوم تاريخ فلسطين ومنطقة شرق البحر المتوسط  والذي بني على العديد من الروايات التاريخية والأثرية إلى آلاف السنين، وتختلف

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية ومعهد الآثار الألماني مع الدكتور الكسندر أرينز

يقع وادي شعيب في الأردن ويبلغ طوله 18 كيلومترًا وإرتفاعه 1200 متر فوق مستوى سطح البحر ويمر عبر عدة مناطق مناخية من أقصى

 ...

سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية الجديدة الاقتصاد تحت المجهر

افتتحت بالتعاون مع مؤسسة كونراد أديناور في 3 يونيو 2013 سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية الجديدة  الاقتصاد تحت المجهر،  والتي تهدف الى القاء الضوء على السياسات الاقتصادية وخاصة القضاية الاجتماعية والاقتصادية للعلاقات الألمانية العربية  والاهتمامات والمصالح التجارية المشتركة، فضلا عن التطورات الاقتصادية في الدول العربية. بمناسبة الزيارة التي قام بها وفد من رجال الأعمال التونسيين والجزائريين الشباب، وممثلين عن التجارة الألمانية والتونسية تم الحديث والحوار حول الوضع الاقتصادي والسياسي والاجتماعي في تونس، تحت عنوان "الاضطرابات في شمال أفريقيا - تحديات اقتصاد السوق الاجتماعي".

في البداية رحب الدكتور جيرهارد واليرس، نائب الأمين العام لمؤسسة كونراد أديناور، بالضيوف الكرام وأشار إلى أن عمليات التحول في شمال أفريقيا لم يمض عليها وقت طويل ولم تنتهي بعد. "لا يتبع الربيع العربي في ذات الوقت صيفا عربيا". يرى جيرهارد واليرس نهج في اقتصاد السوق الاجتماعي من خلال خلق فرص عمل في سوق العمل في تونس وخاصة المشاريع الصغيرة والمتوسطة، أقل منه في الشركات الكبيرة. كما اوضح الدكتور جيرهارد انه يجب على المرء ايجاد البيئة القانونية المناسبة ووضع الأحكام الاقتصادية والتنظيمية لهذه الغاية. لذا فان اقتصاد السوق الاجتماعي هو يمثل نموذجا ناجحا. وأشار وقال الدكتور جيرهارد الى ان مؤسسة كونراد أديناور تريد الاتصال والتعاون من خلال خبراتها في الحوار مع بلدان شمال أفريقيا.

ألمانيا وأوروبا كشريك لتونس

الرئيس التنفيذي لجمعية الصداقة العربية الالمانية سعادة السفير يورغن شتلتسر اوضح كيفية التغيرات وعمقها والسرعة التي حققتها في شمال أفريقيا، وأشار إلى دور الشباب بشكل خاص في الثورة وذكر "إن الشباب الربيع العربي فخورون بدورها في التغيرات السياسية. ولكنهم محبطون أيضا ذلك إن التوقعات الاقتصادية لم تتحسن بشكل ملحوظ بعد. الآن على ألمانيا وأوروبا دعم هذه الحركات. وبشكل خاص المساعدة في تحقيق نمو اقتصادي، والتي يمكن من خلالها خلق فرص عمل جديدة وخاصة لجيل الشباب.
فيما اشار سعادة السفير التونسي إلياس الغرياني الى هذه النقطة وان الثورة قد  أثارت آمالا كبيرة. ولكن فان تونس تقف اليوم امام تحديات  اقتصادية واجتماعية وأمنية.  أدت هذه الاضطرابات الى خلق المزيد من فرص العمل والتغلب على الاختلافات الإقليمية. كما أضاف السفير التونسي ان تونس تحتاج الى المزيد من دعم من الشركاء. وان البلاد ترغب في إنشاء وتعميق التكامل الاقتصاد العالمي من خلال التجارة الحرة والشراكة المتميزة مع أوروبا. كما ترغب تونس أن تجعل من ألمانيا شريكا اقتصاديا متميزا. وأضاف الغرياني انه يجب على تونس مساواة الجوانب الاجتماعية في أوروبا، كما يجب خلق اسواق جديدة للتصدير في الشرق الأوسط وأفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، كما طالب الغرياني بمزيد  من التفاعل بين دول شمال أفريقيا ويشمل ذلك تطوير البنية التحتية والسياحة والذي سيؤدي إلى جذب الاستثمارات الأجنبية وخلق نمو اقتصادي مستدام في تونس. وأشار سعادة ان الاندماج في أوروبا مهم لتونس.

على مرأى من رجال الأعمال التونسيين

في المناقشة التي تلت ذلك اشارت وفاء الصيادي مخلوف، رئيسة جمعية رواد الأعمال الشباب في تونس، عن دور تخفيض الحواجز البيروقراطية في خلق فرص العمل والإصلاحات في نظام التعليم. تكافح تونس حاليا مع معدل بطالة يصل بين الشباب الى 31 في المئة. الشهادة الجامعية لا تزال هي الهدف من التعليم. ومع ذلك فأن العديد من التونسيين من حملة الشهادات الجامعية لا يجدون فرص عمل كافية. وقالت ان يجب أن تعطى فرصة الى المؤهلات الأخرى. حيث كانت تعد المهن مثل الطباخ أو الكهربائي في الثقافة التونسية سابقا على أنها أقل شأنا، وبالتالي يجب أن تتم تغير مثل هذا النوع من الثقافة والنظرة الى هذا النوع من المهن.

بدورها اكدت السيدة فرانشيسكا ليوبيلت، عضو اللجنة التنفيذية الوطنية للمستثمرين الشباب ألالمان ومديرة الطباعة والنشر في دار الطباعة ليوبيلت على أهمية نظام التعليم المزدوج. وإشارة بأنه جزء من روح المبادرة وجزء من اقتصاد السوق الاجتماعي. منهل السباعي رئيس المكتب الالماني فيبا FIPA تونس، يرى ان الظروف الاقتصادية الصعبة، تعود الى ارتفاع معدل البطالة. وهذا يتطلب خلق نظام تعليمي جديد يلبي المتطلبات الدقيقة لهذه المهمة، وتطوير مراكز البحوث والتنمية. ثمة جانب آخر قدم في مناقشة خالد زريبي، الرئيس التنفيذي إدارة للشركة المالية في تونس. يرى ان الشركات الصغيرة في خطر حيث ان المنافسة اصبحت غير عادلة وغير ممكنة، بل إنه أصبح أكثر فوضوية منذ ثورة 2011. تونس تعيش هذه اللايام في فراغ مؤسساتي.

تهدف سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية الجديدة الاقتصاد تحت المجهر الى القاء الضوء على السياسات الاقتصادية وخاصة القضاية الاجتماعية والاقتصادية للعلاقات الألمانية العربية  والاهتمامات والمصالح التجارية المشتركة، فضلا عن التطورات الاقتصادية في الدول العربية.

للمزيد من المعلومات حول جمعية الصداقة العربية الألمانية يرجى الاطلاع على صفحتنا على الانترنت إذا كانت لديكم الرغبة في الانضمام إلى عضوية الجمعية.