DAFG, Politik

مناقشة الخبراء: المشاركة بين الأديان ومكافحة التطرف الديني

نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية بالتعاون مع مركز الكفاءة للتماسك الإجتماعي والحوار بين الثقافات التابع لمؤسسة هانز

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

إنطلاق سلسلة الفعاليات الموسيقية "الموسيقى"

انطلاقة الموسيقى العربية مرة أخرى في 9 سبتمبر 2021 بجمعية الصداقة العربية الألمانية  والتي كانت إشعاراً لبداية سلسلة 

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية ومعهد الآثار الالماني مع د. فيليب فون روميل

كيف يمكن تفسير التاريخ المعقّد للموقع الأثري المهم "شِمْتُو" في تونس بطريقة مفهومة؟ كان السؤال هو محور المحاضرة السادسة

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

التواريخ الخفية: فلسطين وشرق البحر المتوسط

يقوم تاريخ فلسطين ومنطقة شرق البحر المتوسط  والذي بني على العديد من الروايات التاريخية والأثرية إلى آلاف السنين، وتختلف

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية ومعهد الآثار الألماني مع الدكتور الكسندر أرينز

يقع وادي شعيب في الأردن ويبلغ طوله 18 كيلومترًا وإرتفاعه 1200 متر فوق مستوى سطح البحر ويمر عبر عدة مناطق مناخية من أقصى

 ...

تشجيع الاستثمار الالماني في سلطنة عُمان

في 27 مارس 2012 نظمت جمعية الصداقة العربية الالمانية بالتعاون مع رابطة الأعمال البافارية (VBW)، مؤتمراً حول تشجيع الاستثمار الالماني في سلطنة عُمان، تحدث خلاله سعادة الدكتور سالم بن ناصر الإسماعيلي رئيس الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات (PAIPED) في سلطنة عُمان.

أُفتتح المؤتمر من قبل الدكتور أوتو فيسهوي رئيس جمعية الصداقة العربية الالمانية والذي اشار خلال كلمته ان السياسة الاقتصادية المتسامحة والمنفتحة والبراغماتية احد اهم اسباب ازدهار الاقتصاد العُماني والذي كان الناتج القومي فيه 4.4 في المئة عام 2011م ومن المتوقع ان يكون بمقدار أربعة في المئة في عام 2012م.

حالياً وبسبب تذبذب اسعار الغاز والبترول والتحديات المتمثلة في تنويع مصادر الاقتصاد وإعادة الاعمار الشاملة فقد تم وضع خطة خمسية تهدف الى استثمار 78 مليار دولار في مشروعات البيئة التحتية مثل الطرق وسكك الحديد والمستشفيات والمرافق التعليمية والاسكان والموانئ والمطارات وهي فرصة جيدة للعديد من الشركات الالمانية سعادة الدكتور ناصر الاسماعيلي رئيس الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات قدّم فرص العمل والاستثمار المتاحة والمثمرة في سلطنة عُمان، وأشار الى انه خلال الاربعين عام الماضية من حكم سلطان عُمان فقد تم وضع التعليم والتربية ومساواة المرأة في العمل واتاحة الفرص بشكل متوازٍ في مقدمة الأولويات كما ان سياسة السلام المتوازي التي تتبعها السلطنة مع جيرانها ادت الى خلق جو مناسب للاستثمار، فقد ذكر السيد الاسماعيلي انه لا يمكن لاي بلد ان تتطور اقتصادياً في ضوء الحروب، من جانب الجهات المستثمرة قدّم السيد كارل فيمر الرئيس التنفيذي لشركة اويروبلس (Europoles in Neumarkt) خبرته وخبرة شركته للاستثمار في عُمان وأشار الى ان سلطنة عُمان تمتلك الكفاءات العلمية الشابة المدربة التي تساهم في الاستثمار كما ان الحكومة العُمانية تشجع الاستثمار من خلال الاعفاءات الضريبية والأسعار التفضيلية التي تمنح للشركات على كثير من المواد الاولية وهو الامر الذي ادى الى تطوير اعمال شركته في عُمان ولكن يبقى المستثمر بحاجة الى شريك محلي. رافق المؤتمر معرضاً حول الاقتصاد والمجتمع العُماني نُظم بدعم من الجمعية العُمانية الالمانية. تُخطط جمعية الصداقة العربية الالمانية بتنظيم زيارة وفد الى سلطنة عُمان، وسوف نقوم بإطلاعكم على الخطط المستقبلية.

هنا تجدون بعض انطباعات المؤتمر العُماني للاستثمار