DAFG

مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في ضيافة السفير المصري

التقى وفد من مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في 15 مارس 2022، سعادة سفير جمهورية مصر العربية في برلين السفير

 ...
DAFG, Politik

ورشة السياسة الخارجية والأمنية بالرياض

تنظم جمعية الصداقة العربية الألمانية منذ عام 2019  المؤتمر السنوي "الحوار الألماني العربي الخليجي حول الأمن والتعاون"

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية ومعهد الآثار الألماني: البحث عن آثار العطور والأبخرة القديمة

تعد العطور والأبخرة في شبه الجزيرة العربية مثل اللبان والمر جزءًا من التراث الثقافي مثلها مثل المواقع والمعثورات

 ...
DAFG, Wirtschaftliche Zusammenarbeit

إصلاحات قانون العمل في دول مجلس التعاون الخليجي

ما هي آثار إقامة نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي ستقام في نهاية هذا العام على ظروف العمل والعمال في قطر ودول منطقة

 ...
DAFG, Politik

التقليد والتجديد في النضال من أجل المستقبل

شكلت عمليات التحول الداخلي والتدخلات الخارجية التطورات السياسية والاجتماعية في المنطقة بين البحر المتوسط وهندوكوش في

 ...
DAFG, Politik

أفتتاح سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الالمانية الجديدة "العالم العربي في مرحلة انتقالية" بمحاضرة تحت عنوان "مصر في المرحلة الانتقالية

تأتي الاخبار من مصر بشكل متلاحق ويخال انه لا نهاية لها: استقالة البرادعي من منصب نائب رئيس الجمهورية ورد فعل الاتحاد الأوروبي لتصاعد العنف في مصر، واخيرا الإفراج عن مبارك. ان تعاقب الاحداث في مصر يجعل من الصعب على اي طرف خارجي تقييم الوضع بشكل صحيح، لذا دعت جمعية الصداقة العربية الالمانية وكجزء من سلسلة محاضراتها الجديدة "العالم العربي في مرحلة انتقالية" في 22 أغسطس  2013 الباحثة السياسية السيدة ابتسام علي حسين للقاء محاضرة ضمن هذا السياق.
تحت عنوان "مصر في المرحلة الانتقالية" تحدثت الباحثة السياسية المصرية حول التطورات في البلاد، مع التركيز على الثورة، مع الاشارة بشكل واضح ومتكرر إلى أهمية جماعة الإخوان المسلمين.

حصلت السيدة ابتسام علي حسين في عام 2007 على درجة الماجستير في العلوم السياسية من جامعة القاهرة وتقوم حاليا بكتابة أطروحة الدكتوراه حول موضوع "الخطاب السياسي الإسلامي المعاصر" في كلية برلين للدراسات العليا للثقافات والمجتمعات المسلمة -جامعة برلين الحرة.

فى كلمته الترحيبة اشار السيد حسام معروف نائب رئيس جمعية الصداقة العربية الالمانية الى ان الجمعية ترغب من خلال سلسلة المحاضرات الجديدة "العالم العربي في مرحلة انتقالية" تناول الأحداث الجارية في العالم العربي وتهدف بالدرجة الاولى الى تصنيف الاحداث بشكل مفصل وموسع ومناقشتها من قبل خبراء ومختصين في هذا المجال.

 مصر قبل الثورة
قسمت السيدة ابتسام محاضرتها الى ثلاث اجزاء، إذ خصصت الجزء الاول للحديث عن وضع البلاد قبل الثورة في 25 يناير 2011 والتغيرات بعيدة المدى التي تبعتها.  وتحدثت بشكل مفصل عن جماعة الاخوان المسلمين الذين تعرضوا الى الابعاد والتعذيب والتغييب عن العملية السياسية ايام عبد الناصر والسادات ومبارك لذا فإن جماعة الإخوان المسلمين قد حصلت على الكثير من المكاسب والمؤيدين، والذين لعبوا دورا رئيسياً أثناء وبعد الثورة.

الثورة والحكومة تحت رئاسة مرسي: "النظام لم ينهار"
في الجزء الثاني من محاضرتها القت السيدة ابتسام الضوء على الاوضاع اثناء وبعد الثورة، وأشارت إلى أنه على الرغم من سقوط هياكل وممارسات مبارك الا ان الدولة بقيت قائمة، وهذه النقطة مهمة لفهم الوضع الحالي في مصر.
بالنسبة لنجاح الانتخابات عام 2012 التي اسفرت عن فوز مرسي برئاسة الجمهورية فضلا عن الطلب بتنحيه عن الحكم بعد عام من ذلك. الاشخاص ذاتهم الذين كان لهم تعاطف كبير مع مرسي اصابهم خيبة أمل في وقت لاحق وخرجوا في مبادرة احتجاج سلمية "تمرد" مرة أخرى مطالبين باستقالة مرسي.

تدخل الجيش
في الجزء الأخير من محاضرتها تحدثت السيدة ابتسام عن الوضع الحالي في مصر، إذ ان تدخل الجيش ينظر اليه بين الشعب بعدة ارآء، ذلك ان الجيش قلص صلاحيته في الحكم وهو يريد استعادة ذلك وهو يرى ان الامن القومي في خطر وعليه الحفاظ عليه. الا ان نظريات المؤامرة شائعة بين الناس، فعلى سبيل المثال يشاع أن الجيش وراء حركة التمرد.
واختتمت السيدة ابتسام حسين عرضها وأعطت تقريرا موجزا عن الوضع الحالي في مصر، إذ تم سجن قادة الاخوان المسلمين واعادة هياكل الدولة القديمة وهو ما خلصت اليها. ويبقى الآن أن نرى ما إذا كان سوف يتم احترام الجدول الزمني لاستعادة الديمقراطية. هذا القرار سيكون في نهاية المطاف بيد الجيش.

 في نهاية المحاضرة الشيقة اتيحت الفرصة للنقاش والحوار للحضور الكرام ودارت المناقشات حول مواضيع عدة مثل دور المملكة العربية السعودية ومستقبل مصر.

للمزيد من المعلومات حول جمعية الصداقة العربية الألمانية يرجى الاطلاع على صفحتنا على الانترنت. إذا كانت لديكم الرغبة في الانضمام إلى عضوية الجمعية.