DAFG

مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في ضيافة السفير المصري

التقى وفد من مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في 15 مارس 2022، سعادة سفير جمهورية مصر العربية في برلين السفير

 ...
DAFG, Politik

ورشة السياسة الخارجية والأمنية بالرياض

تنظم جمعية الصداقة العربية الألمانية منذ عام 2019  المؤتمر السنوي "الحوار الألماني العربي الخليجي حول الأمن والتعاون"

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية ومعهد الآثار الألماني: البحث عن آثار العطور والأبخرة القديمة

تعد العطور والأبخرة في شبه الجزيرة العربية مثل اللبان والمر جزءًا من التراث الثقافي مثلها مثل المواقع والمعثورات

 ...
DAFG, Wirtschaftliche Zusammenarbeit

إصلاحات قانون العمل في دول مجلس التعاون الخليجي

ما هي آثار إقامة نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي ستقام في نهاية هذا العام على ظروف العمل والعمال في قطر ودول منطقة

 ...
DAFG, Politik

التقليد والتجديد في النضال من أجل المستقبل

شكلت عمليات التحول الداخلي والتدخلات الخارجية التطورات السياسية والاجتماعية في المنطقة بين البحر المتوسط وهندوكوش في

 ...
DAFG, Politik

خطاب رئيس الجمهورية اليمنية على عبدالله صالح في العاصمة الالمانية برلين

بدعوة مشتركة من جمعية الصداقة العربية الالمانية و مبرة فريدريش ايبرت القى  فخامة رئيس الجمهورية اليمنية على عبدالله صالح في يوم 28 فبراير 2008 خطابا في  مقر المبرة في العاصمة الالمانية برلين دعا فيه الى الاستثمار في بلاده وخاصة في قطاعات الصناعة والتموين وصيد الاسماك والسياحة.
 اسهب الرئيس اليمني في خطابه في شرح الاصلاحات في اليمن واثرها على تشجيع الاستثمار وزيادة مردوداته ، كما تطرق الى التحديات والمعوقات مثل النمو السكاني السريع الذي يعرقل التنمية المستمرة. وبعد ان اكد الرئيس اليمني على اهمية حصول الاطفال على فرصة الحياة الصحية والتعليم المناسب فانه اشار الى صعوبة تحقيق هذا الهدف في ظل معدل نمو سكاني يبلغ 4 بالمئة. وبعد استعراض الملامح الاساسية لسياسة اليمن الخارجية انتقل الى موضوع التحديات التي يمثلها الارهاب واوضح بالتفصيل الجهود القياسية التي تبذلها حكومته لمحاربة هذا البلاء.
بعد انتهاء الرئيس اليمني من خطابه اجرى معه وزير الداخلية الالماني السابق اوتو شيلي حديثا امام جمهور الحاضرين الذين زاد عددهم عن 200 شخص ركز فيه على موضوع الارهاب. وقد ابدى الحاضرون اهتماما بالغا بما جاء في الخطاب واتيحت الفرصة للكثير منهم لطرح اسئلتهم على الرئيس اليمني.
 وكان المدير التنفيذي وعضو مجلس ادارة مبرة فريدريش ايبرت الدكتور رولاند شميدت رحب في بداية هذا اللقاء بالرئيس اليمني. كما رحب به ايضا رئيس جمعية الصداقة العربية الالمانية الدكتور اوتو فيزهوي الذي اشار الى اهمية الجهود التنموية التي تبذلها منظمات المانية في اليمن ومن بينها معهد الاثار الالماني الذي يعمل في اليمن منذ 30 سنة بهدف التنقيب عن الاثار والتعرف على الارث الثقافي لليمن وفي ذات الوقت ادخال تحسينات عملية على اوضاع اليمنيين الاجتماعية والاقتصادية. وذكر ان نشاطات معهد الاثار الالماني ساهمت في رفع المقدرة السياحية لليمن. وفي ختام كلمته اعرب الدكتور فيزهوي عن شعوره بالاغتباط والرضى للدور الذي لعبته جمعية الصداقة العربية الالمانية في اعداد و تنفيذ زيارة الرئيس اليمني لالمانيا.