DAFG

مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في ضيافة السفير المصري

التقى وفد من مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في 15 مارس 2022، سعادة سفير جمهورية مصر العربية في برلين السفير

 ...
DAFG, Politik

ورشة السياسة الخارجية والأمنية بالرياض

تنظم جمعية الصداقة العربية الألمانية منذ عام 2019  المؤتمر السنوي "الحوار الألماني العربي الخليجي حول الأمن والتعاون"

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية ومعهد الآثار الألماني: البحث عن آثار العطور والأبخرة القديمة

تعد العطور والأبخرة في شبه الجزيرة العربية مثل اللبان والمر جزءًا من التراث الثقافي مثلها مثل المواقع والمعثورات

 ...
DAFG, Wirtschaftliche Zusammenarbeit

إصلاحات قانون العمل في دول مجلس التعاون الخليجي

ما هي آثار إقامة نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي ستقام في نهاية هذا العام على ظروف العمل والعمال في قطر ودول منطقة

 ...
DAFG, Politik

التقليد والتجديد في النضال من أجل المستقبل

شكلت عمليات التحول الداخلي والتدخلات الخارجية التطورات السياسية والاجتماعية في المنطقة بين البحر المتوسط وهندوكوش في

 ...
DAFG, Politik

سوريا ...... نقطة ملتهبة : حديث الخبراء بشأن الوضع الراهن

نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية في 23 أكتوبر 2012 بالتعاون مع صحيفة برلين اليومية "دير تاجشبيجل" حلقة نقاش حول الوضع الراهن في سوريا.

 تحت عنوان (سوريا نقطة ملتهبة) ناقش الخبراء المعروفون في دار النشر"دير تاجشبيجل" كرستين هلبيرج, صحفية ومراسلة لفترة زمنية طويلة في سوريا, وأكثم أبازيد, ناشط في مشروع (تبني الثورة) وعضو مؤسس جمعية لين للاغاثة, وكذلك ماركوس كايم باحث في مجموعة الأمن السياسي في مؤسسة العلوم والسياسة، وقد أدير هذا النقاش من قبل محررة صحيفة "دير تاجشبيجل"  أندريا نوسا.

سوريا اليوم ..

في بداية حديث الخبراء أوضح أكثم أبازيد وكرستين هلبيرج الوضع السياسي والأنساني في سوريا منذ انطلاق الثورة في ربيع عام 2011 والتغيرات التي طرأت علية كما أوضحا الهيكل والإجراءات المتبعه من قبل حركة المعارضة، حيث أشار أبازيد الى أن أي من مجموعات المعارضة الداخلية والخارجية أستطاعت الفوز بسوريا لنفسها، كما تم مناقشة التركيبة الدينية للشعب السوري وتمثيله في حركة المعارضة، اذ أشارت هلبيرج الى أن الغالبية العظمى من الشعب السوري بغض النظر عن المذاهب يخشون ببساطه على حياتهم من الوضع الراهن حيث لا يخرجون من بيوتهم الا في الحالات ألطارئة وإذا نظر المرء الى المعارضة فأنه يجد بأن جميع الطوائف ممثلة على الرغم من أن بعض الطوائف الدينية ممثلة بشكل قليل في المعارضة ويعود السبب في ذلك الى قلة متبعيها بين السكان في سوريا ومع ذلك يلعب النظام بمهارة فائقة على الوتر الطائفي حتى يعطي انطباعا وطنيا ودوليا ان الصراع هو صراع مذهبي بين أتباع المذاهب المختلفة.

كرستين هلبيرج وأكثم أبازيد أشارا بشكل واضح الى ان الدعم المفتوح وبخاصة المادي يشكل أساسا لدعم جهود المعارضة.

تدخل ...... نعم أم لا؟

في الجزء الثاني من نقاش الخبراء، نوقش دور ومسؤولية الغرب في الصراع السوري حيث كان الاتفاق على مسؤولية المجتمع الدولي عن الحماية. حيث يكون هنالك خلاف دائما عند مناقشة مثل هذه القضايا، وهذا يجعل الأمر أكثر صعوبة ضمن جوانب أخرى مثل الأنتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة، عملية صنع القرار داخل الأمم المتحدة، كما أن التدخل في ليبيا يجب أن لا ينسى أذا أراد الشخص أن يفهم موقف روسيا والصين من الصراع في سوريا مع نظره وتقييم للتدخل في ليبيا وأن الدولتان قد خدعوا من المجتمع الدولي.

عند طرح السؤال ما يمكن للغرب القيام به لتغيير الوضع في سوريا كان هناك أختلافا في وجهات النظر بين المناقشين، حيث تحدث أكثم أبازيد بشكل دقيق ضد تسليح جماعات المعارضة ودعا لتقديم المساعدات الأنسانية للتخفيف من المعاناة الأنسانية وحسب رأي أبازيد يجب أن يكون هنالك مقاومة سلمية.

كرستين هلبيرج وماركوس كايم على عكس ذلك أشاروا الى أن الأسلحة ترد بشكل يومي لداخل البلاد دون أي معيقات. الدول الغربية يجب عليها أن تنظر بتمعن أذا ما كانت تريد السيطرة على الأسلحة وأن توردها للجانب الصحيح على سبيل المثال الجيش السوري الحر .

في نهاية حديث الخبراء كان هناك نقاش مع الجمهور تضمن الحديث عن أشكال مختلفة من التدخل في سوريا وعن أهمية الدين في المجتمع السوري وعن الصراع الطائفي، كما نوقش دور القوى الأقليمية ودول الجوار في الصراع السوري .

أذا رغبتم المزيد من المعلومات حول سوريا تستطيعون في خريف 2012 الأطلاع على كتاب كرستين هلبيرج والموسوم بـ "سوريا نقطة ملتهبة ... نظرة في بلد مغلق" كما تستطيعون الأطلاع على مقالة ماركوس كايم (الأزمة في سوريا - الأمكانيات وحدود التدخل العسكري) (SWP-Aktuell Nr. 11).

للمزيد من المعلومات حول جمعية الصداقة العربية الألمانية يرجى الاطلاع على صفحتنا على الانترنت إذا كانت لديكم الرغبة في الانضمام إلى عضوية الجمعية.