DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

لقاء شبكة التواصل الثاني لجمعية الصداقة العربية الألمانية لدورات اللغة العربية للمعلمين

تُنظم جمعية الصداقة العربية الألمانية بنجاح منذ خمس سنوات دورات اللغة العربية المخصصة للمعلمين وموظفي المدارس؛ ونظراً

 ...
DAFG, Politik

الحوار الخليجي الألماني السادس في برلين

عُقد  في الفترة 10 إلى 11 يونيو 2024 الحوار الألماني الخليجي السادس في برلين، بتنظيم من جمعية الصداقة العربية الألمانية

 ...
DAFG, Wirtschaftliche Zusammenarbeit

وفد مشترك من رابطة رجال الأعمال بادن فورتمبيرغ، وسودوستميتال وجمعية الصداقة العربية الألمانية

في ضوء التحديات العالمية مثل حرب غزة والتوترات المتزايدة في الشرق الأوسط، من المهم بالنسبة لألمانيا أن تعزز شراكاتها

 ...
DAFG

اجتماع وحفل استقبال الهيئة العامة لجمعية الصداقة العربية الألمانية 2024

 

عقدت جمعية الصداقة العربية الألمانية اجتماع الهيئة العامة في 18 مارس 2024 والذي خُتم بإقامة حفل استقبال خاص به، حيث

 ...
DAFG, Politik

لقاء السفراء العرب ورئيس وزراء مدينة بريمن

نظراً  للدور المهم الذي تلعبه الولايات الإتحادية الألمانية في النظام الإتحادي الفيدرالي الألماني، ولما تتمتع به من سلطات في صنع القرارت والتشريعات المختلفة، تنظم جمعية الصداقة العربية الألمانية منذ عدة سنوات لقاءات منتظمة بين السفراء العرب ورؤساء وزراء الولايات الألمانية من أجل التعرف عن قرب على هذه الولايات والتنوع الذي تمتلكه وتعزيز التبادل مع الدول العربية.  إستضافت ممثلية مدينة بريمن في برلين  في ١٤ ديسمبر ٢٠١٧  الدبلوماسيين العرب، حيث كان الدكتور كارستن سيلينغ رئيس مجلس الشيوخ وعمدة مدينة بريمن في إستقبال الضيوف للحديث حول التعاون والعلاقات العربية الألمانية وزيادة وتعميق التعاون بين دول الشرق الأوسط ومدينة بريمن.

تتمتع مدينة بريمن بإقتصاد قوي موجه للتصدير وتعتبر مركزاً هاماً للصناعة والتقنيات عالية الجودة والخدمات اللوجستية في ألمانيا، بالإضافة إلى صناعة الطيران المعروفة عالمياً، كما أنها تضم الشركات الرائدة في الصناعات الغذائية وبناء السفن والسيارات وقطاع الطاقة المتجددة، فضلاً عن ذلك تمتلك بريمن  رابع أكبر ميناء للحاويات في أوروبا، وهي أحد أهم مراكز الإبتكار والبحوث في مجالات الذكاء الإصطناعي والروبوتات، إضافة إلى التكنولوجيا البحرية والبيئية، كما تتميز مدينة بريمن بالعديد من المهرجانات والأحداث الثقافية الكبرى، كم تضم العديد من الجامعات والمعاهد العالمية.

في أجواء ودية ناقش الضيوف التعاون الإقتصادي بين ألمانيا والعالم العربي والعديد من الموضوعات مثل  إدماج اللاجئين، فضلاً عن قضايا السياسة الداخلية والخارجية. إضافة إلى إمكانيات التبادل  في المجالات الثقافية والتعليمة  والتبادل الأكاديمي للعلماء  والباحثين العرب من خلال الزيارات العلمية لجامعات ومعاهد مدينة بريمن، كما تم الحديث حول توأمة المدن والسياحة العلاجية.