DAFG, Wirtschaftliche Zusammenarbeit

أيام تونس الاقتصادية

كانت العلاقات الاقتصادية بين ألمانيا وتونس محور الفعالية الثاني لـ "أيام تونس في برلين" الذي نظمته جمعية الصداقة العربية

 ...
DAFG, Politik

خبير أمني فلسطيني في ضيافة جمعية الصداقة العربية الألمانية

زار السيد  إبراهيم دلالشة، الخبير الفلسطيني في الأمن والسياسة الإقليمية مكتب جمعية الصداقة العربية الالمانية في  14

 ...
DAFG, Politik

السياسة الخارجية والأمنية: ورشة عمل في دولة الإمارات العربية المتحدة

تنظم جمعية الصداقة العربية الألمانية منذ عام 2019 منتدى سنوي حول "الحوار الألماني العربي الخليجي حول الأمن والتعاون"،

 ...
DAFG, Wirtschaftliche Zusammenarbeit

فرص للتعاون الألماني الجزائري في قطاع الطاقة

في ضوء مشاركتهم في حوار برلين حول تحول الطاقة لهذا العام، استضافة جمعية الصداقة العربية الألمانية معالي الاستاذ الدكتور

 ...
DAFG

مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في ضيافة السفير المصري

التقى وفد من مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في 15 مارس 2022، سعادة سفير جمهورية مصر العربية في برلين السفير

 ...
DAFG, Medien & Kommunikation

أحمد الشيخ، قناة الجزيرة، دور قناة الجزيرة في التطورات الراهنة في العالم العربي في جمعية الصداقة العربية الألمانية

1 von 12

في 9 من يونيو 2011 كان أحمد الشيخ، رئيس تحرير قناة الجزيرة السابق، ضيفاً على جمعية الصداقة العربية الألمانية لحلقة نقاش تحت عنوان "السياسة والإعلام: قناة الجزيرة، والتطورات في العالم العربي". المحاضر الضيف والذي تم ترتيب زيارته بتعاون مع مؤسسة كوربر وذلك ضمن العمل المشترك مع منتدى كوربر في هامبورغ. بعد الكلمة الترحبية للسيدة سوزان فايس من جمعية الصداقة العربية الألمانية، قام الصحفي والخبير في الدراسات الإسلامية ألبريشت ميتسغر بإدراة الحوار من خلال النقاش والحوار مع السيد أحمد الشيخ عن أهم  جوانب عمل قناة الجزيرة وأهميتها في البلدان العربية. فعندما سئل الشيخ بين الفرق الواضح والأهم بين قناة الجزيرة والقنوات الإخبارية الأخرى أجاب الشيخ أن قناة الجزيرة تتعامل مع الأخبار الحقيقية وأنها تتعامل مع الجانب الحقيقي للخبر وهو القصة الإنسانية وراء ذلك. الكوارث والأحداث الأخرى والتقاريرالمختلفة يجب أن تبث، ولأن الصحافة الحقيقية بدأت بالإختفاء يجب على الأقل إظهار القصة الحقيقية وليس إظهار الرسائل والدعايات الحكومية دون تعليق وتفحص وتمعن.


  ميزة أخرى من ميزات قناة الجزيرة وهو الشعبية التي تحظى فيها في العالم العربي من خلال بثها واسع النطاق وهو الذي لم يسبقها إليه أي قناة عربية أخرى، كما أن القناة تجرأ على توجيه الإنتقاد للسلطات المختلفة والمنظمات المختلفة مثل مجلس جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي ومجلس التعاون الخليجي. لقد أصبح الناس الذين يشاهدون قناة الجزيرة ومعتادون على أن يكون رأيها مغايراً لما هو سائد في وسائل الإعلام العامة، كما أن قناة الجزيرة ساهمت في تطوير الوعي السياسي ضد الظلم والإستبداد وساهمت إلى جانب ذلك بالاهتمام باستخدام الشبكات الاجتماعية المختلفة مثل الفيس بوك وغيره وما زالت تساهم في زيادة ذلك الوعي.  كما وجه انتقادات إلى النظرة التي شهدها العالم الغربي بعد الثورة المصرية في أن الإسلاميين سوف يسيطرون على الحكم هناك. هذا الخوف الذي كان سائداً كان الاهتمام في العالم العربي يتجه إلى أشياء أخرى وكان هذا الموضوع لا يحظى بكثير من الاهتمام. أما بالنسبة إلى التساؤل الذي تم طرحه حول تغطية قناة الجزيرة للأحداث في البحرين وأن قناة الجزيرة قد انتهجت نهجاً آخر في تغطيتها للأحداث في البحرين فقد أجاب الشيخ أن الجزيرة قد قامت بتغطية الأحداث في البحرين بما يتناسب وأهمية الأحداث في البحرين. أما الثورات في مصر وسوريا فقد كانت ثورات شعبية وتحظى باهتمام شريحة واسعة جداً من المجتمع العربي على عكس الأحداث في البحرين أو أحد الدول الأطراف.

 الدول الرئيسية في العالم العربي هي السعودية ومصر وسوريا والتي تحظى بالاهتمام من الشريحة الواسعة من المجتمع لذا من الممكن أن تحظى في المستقبل بالمزيد من الساعات من التغطية الإعلامية. كإنتقاد موجه إلى بعض الجهات أو بعض الحكومات من قبل الجزيرة والذي يوجهه بعض النقاد لها، ولماذا يتم طرح وجهة النظر هذه فإن الشيخ يرى على العكس من ذلك إذ أن كثير من الأحداث يتم التركيز عليها وإعادة بثها مثل أخبار حرق محمد بو عزيزي لنفسه في تونس والأحداث في ميدان التحرير في القاهرة وصور تعذيب الشباب في سوريا يتم إعادتها بشكلٍ متكرر نظراً لأهميتها في الأوضاع الراهنة. خلال المناقشات كان هناك العديد من الأسئلة المثيرة للإهتمام من قبل الجمهور والتي أجاب عنها الشيخ بكل أريحية وأشار إلى أن قناة الجزيرة تستطيع أن تعمل أكثر بالنسبة لحقوق الأقليات وحقوق المساواة للنساء، وأشار كذلك إلى أن قناة الجزيرة عُملت لجميع الناس وليس للعرب وأن هناك قناة باللغة الإنجليزية وقناة باللغة البوسنية وفي نهاية عام 2011م سوف يكون هناك قناة باللغة التركية. لقد قدمت الأمسية العديد من النقاشات المهمة وكانت مثيرة لاهتمام الجمهور من نواحي مختلفة.

 للمزيد من الإنطباعات حول الأمسية مع أحمد الشيخ وللتقرير الصادر من مؤسسة كوربر في هامبورغ يرجى الإطلاع هنا.