DAFG, Wirtschaftliche Zusammenarbeit

السفير السعودي في لقاء مع رجال الأعمال في بادن فورتمبيرغ

شتوتغارت 6.2.2024

نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية وبناءً على دعوة وتعاون شركائها اتحاد رجال الأعمال بادن فورتمبيرغ 

 ...
DAFG, Politik

لقاء الطاولة المستديرة حول العلاقات الألمانية السعودية

أكد نائب المستشار الالماني الوزير الاتحادي روبرت هابيك خلال زيارته الأخيرة إلى الرياض، على الأهمية الاستراتيجية للعلاقات

 ...
DAFG, Politik

الجولة الثانية من المناقشات حول المغرب العربي مع ضباط الأركان المرشحين في الجيش الألماني

التقى فريق الدورة الأساسية الجديدة لضباط الأركان في أكاديمية قيادة الجيش الألماني في هامبورغ، خلال زيارتهم الى مدينة

 ...
DAFG, Wirtschaftliche Zusammenarbeit

جمعية الصداقة العربية الألمانية تدعم منتدى المرأة العالمي 2023 في برلين

شاركت جمعية الصداقة العربية الألمانية في 15 نوفمبر 2023، كداعم رسمي في المنتدى العالمي الأول للمرأة في برلين. وقد نظم

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

تمكين المرأة في العراق: قراءة وحوار مع هناء أحمد ونقاء عباس الزبيدي

"هل تغير المرأة الشرق الأوسط؟" كان هذا السؤال محور اللقاء الذي أقيم يوم 24 أكتوبر 2023 في مؤسسة مايسيناتا بالتعاون مع  ج

 ...

الإجتماع الدوري الثاني للطلبة الألمان والعرب "بناء المنظمات غير حكومية"

نظّمت جمعية الصداقة العربية الألمانية في 30 يونيو 2014 لقائها الثاني للطلبة الالمان والعرب في مقر الجمعية في برلين والذي تميز بالمشاركة والنشاط الفاعل. قبل ذلك كانت الجمعية قد وضعت على صفحة التواصل الاجتماعي الفيس بوك ثلاث موضوعات مختلفة ليتم التصويت عليها لتكون موضوع الاجتماع القادم، وفي نهاية التصويت عبر الإنترنت تم اختيار موضوع "بناء المنظمات غير الحكومية" ليكون موضوع ورشة العمل. خلال هذا اللقاء تحدث اعضاء منظمة 14كم الغير حكومية حول خبرتهم وتجربتهم في العمل غير الحكومي ومناقشة امكانية العمل وتنفيذه. عند غروب الشمس دعي الحضور إلى  للإفطار معاً واغتنام الليالي الرمضانيه.

تحدثت الدكتورة أنجا جبل مديرة العلاقات العامة وبرنامج 14كم  والسيدة هيلينا بورقروفا ، موظفة برنامج التدريب، حول عمل المنظمة وقدمتا إلى ضيوف اللقاء قصة نجاح المنظمة الغير حكومية وكشفتا أيضا ما يدور احياناً "وراء الكواليس". تهدف المنظمة من خلال عملها الى تعميق وتبادل الحوار الثقافي والتعاون  بين أوروبا وشمال أفريقيا / الشرق الأوسط. وقد تحدثت السيدتان بصوت يملؤه الحنين حول خطوات عمل المنظمة وحول قصص النجاح والعقبات الأولية التي واجهت المنظمة، وكيف اصبح التعلم بالممارسة شعار المنظمة. وخلال النقاش اجابت السيدتان على الاسئلة بكل صراحة وتحدثتا حول النجاحات والاخفاقات في المشروعات والصعوبات والتحديات والتي ينتج عن خبرة تساهم في انجاح المشروعات المستقبلية والتي تهدف إلى عدم الربحية. كما تلعب الصدف بعض الاحيان دوراً في اتخاذ القرار وتهيء فرص لامكانيات جديدة، لكن يجب العمل بجد وعدم التخلي عن تلك المشروعات. حضر هذا اللقاء ما يزيد عن 30 طالب وخريج استمعو إلى حديث الدكتورة أنجا جبل والسيدة هيلينا بورقروفا.

تطوير الأفكار ومناقشة تنفيذها

في اجواء مثالية وخلّاقة تناول المشاركون في هذا اللقاء العديد من المحاور التي تهدف إلى وضع الاسس الصحيحة لانشاء وعمل منظمة غير حكومية، فبعد المناقشات المختلفة التي دارت بين الحضور حول العديد من الافكار وطريقة تنفيذها، تمكن الحضور من تحديد مجموعات العمل ذات الافكار المتشابه، إذ انضمت كل مجموعة إلى الافكار التي طرحتها.

تداول الحضور العديد من الافكار الحماسية والبناءة والتي تهدف الى خدمة المجتمع المحلي مثل مركز  "الاعتماد على الذات" في ليبيا، أو ملعب رياضي في وسط القاهرة المزدحمة أو "البيت العربي" في برلين أو حتى منصة للتبادل بين الفنانين العرب والألمان: كانت تلك الافكار يملؤها الحماس والحس بروح العطاء.

افطار رمضان جماعي

بحلول الساعة  21:39 كان الحضور على موعد مع غروب الشمس وهو الوقت الذي يشير إلى موعد الافطار في رمضان. لذا كان الحضور على موعد مع الافطار الرمضاني الذي اعُد لهذه المناسبة، خلال هذا الافطار اتيحت الفرصة للحضور لتبادل الافكار والاراء وتبادل الأرقام وعناوين البريد الإلكتروني، بُغية اللقاء والاستمرار في بعض الافكار وجعلها شيءُ مملوساً. اثناء ذلك كانت تدور في الجانب الاخر من العالم احداث مباراة لكرة القدم بين ألمانيا والجزائر ضمن كأس العالم والتي عرضت في غيمار هذا اللقاء. تهدف هذه اللقاءات إلى بناء شبكات تواصل وفتح آفاقاً جديدة أمام الطلبة الخريجين والطلبة الجامعيين من الالمان والعرب، وهو ما اثبته الاجتماع الثاني  للاجتماعات الدورية لجمعية الصداقة العربية الألمانية.

من أجل التواصل والتنسيق والاطلاع على كافة الآراء والنشاطات الخاصة بسلسلة لقاءات جمعية الصداقة العربية الألمانية يرجى الاطلاع على الصفحة الخاصة بهذه السلسة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك.