DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

محاضرة عبر الإنترنت مع طلبة من جامعة ينا

ناقش سعادة السفير السابق وعضو مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية السيد برند موتزيلبورج في 2 يونيو 2020  مع طلبة

 ...
DAFG, Politik

لقاء جمعية الصداقة العربية الألمانية الخاص حول العلاقة بين الإتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي

تطرح العواقب السياسية الجيواستراتيجية والإقتصادية لجائحة كورونا العديد من التحديات الكبيرة للعلاقات بين أوروبا ومنطقة

 ...
DAFG, Politik

الصراع السوري ودور أوروبا

في الوقت الذي تهيمن فيه أزمة كورونا حاليًا على الجدل العام، لا يزال النزاع السوري في عامه العاشر ولا تظهر في الأفق نهاية

 ...
DAFG, Politik

المجتمع المدني ومستقبل الشرق الأوسط

نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية بالتعاون مع مؤسسة ماتسيناتا محاضرة عبر الإنترنت تحت  عنوان "المجتمع المدني ومستقبل

 ...
DAFG, Politik

خطة ترامب ومستقبل الصراع في الشرق الأوسط

قدّم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أوائل عام 2020 أفكار إدارته لحل الصراع في الشرق الأوسط  فيما يسمى بــ "صفقة القرن".

 ...

طلبة لبنانيون في ضيافة جمعية الصداقة العربية الالمانية

كما هو الحال في العام 2009، قامت مجموعة من الطلبة اللبنانيين بتاريخ 2013/6/24 بزيارة مقر جمعية الصداقة العربية الألمانية كجزء من برنامج التبادل الثقافي لمؤسسة التبادل الأكاديمي الألمانية (DAAD)  إلى برلين و إرفورت، وضم الوفد مجموعة من العلماء الشباب من قسم علم الاجتماع والأنثروبولوجيا في جامعة القديس يوسف في بيروت. تحت شعار "دور الجامعة في التعليم من أجل ثقافة السلام"، زار الطلبة مجموعة من الجامعات، والبوندستاغ (البرلمان الالماني)، ووزارة الخارجية الألمانية والعديد من المؤسسات الأخرى التي تمثل الحياة السياسية والثقافية في برلين.

في بداية اللقاء قام المدير التنفيذي لجمعية الصداقة العربية الالمانية الدكتور يورغن شتلتسر بالترحيب بالضيوف الكرام الاستاذة الدكتورة رولا أبي حبيب خوري رئيسة قسم علم الاجتماع والأنثروبولوجيا والمحاضرة غابرييل بونزيل خليل، وقدم لمحة موجزة عن الجمعية وأنشطتها.  كما رحب القائم بأعمال السفارة اللبنانية السيد حسن صالح بالطلبة وشكر جمعية الصداقة العربية الالمانية على إتاحة الفرصة للطلبة للتبادل الثقافي بين المانيا ولبنان. وشدد على أهمية اللقاءات بين البلدين باعتبارها وسيلة قيمة لتبادل الثقافات والإثراء المتبادل. وأشار الى انه من المهم فتح قنوات أخرى للتواصل بين البلدين من أجل تعزيز العلاقات الالمانية اللبنانية فضلاً عن العلاقات الدبلوماسية. كما ذكر السيد حسن بأن جميع الطلبة هم سفراء لبنان هنا في ألمانيا.

في النهاية القى الأستاذ الدكتور ماتياس فيتر عضو المجلس الاستشاري للجمعية والمسؤول عن  التعليم والتربية محاضرة تحت عنوان "العلم والسياسة والقيم: كيفية البقاء ضمن المناقشات الأكاديمية في المواضيع الساخنة" حيث بين من خلال محاورته العلاقة بين القيم والسياسة والعلوم. وبين ان معرفة التفاعل بين هذه المكونات يؤدي إلى فهم أفضل للأخر في عملية التبادل الثقافي، كما اوضح ذلك من خلال العديد من الامثلة والتجارب للقاء الثقافات ضمن البرنامج السنوي الذي ينظمه سنويا في ندوة برلين لبرامج الماجستير الألمانية العربية الخمسة.

تبع المحاضرة نقاش مثمر بين الحضور والذي أكد على اهمية مثل هذه اللقاءات في اثراء التبادل الثقافي بين الثقافات. كما تبادل الضيوف الحوار اثناء حفل الاستقبال بعد انتهاء المحاضرة.

للمزيد من المعلومات حول جمعية الصداقة العربية الألمانية يرجى الاطلاع على صفحتنا على الانترنت إذا كانت لديكم الرغبة في الانضمام إلى عضوية الجمعية.