DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

محاضرة عبر الإنترنت مع طلبة من جامعة ينا

ناقش سعادة السفير السابق وعضو مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية السيد برند موتزيلبورج في 2 يونيو 2020  مع طلبة

 ...
DAFG, Politik

لقاء جمعية الصداقة العربية الألمانية الخاص حول العلاقة بين الإتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي

تطرح العواقب السياسية الجيواستراتيجية والإقتصادية لجائحة كورونا العديد من التحديات الكبيرة للعلاقات بين أوروبا ومنطقة

 ...
DAFG, Politik

الصراع السوري ودور أوروبا

في الوقت الذي تهيمن فيه أزمة كورونا حاليًا على الجدل العام، لا يزال النزاع السوري في عامه العاشر ولا تظهر في الأفق نهاية

 ...
DAFG, Politik

المجتمع المدني ومستقبل الشرق الأوسط

نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية بالتعاون مع مؤسسة ماتسيناتا محاضرة عبر الإنترنت تحت  عنوان "المجتمع المدني ومستقبل

 ...
DAFG, Politik

خطة ترامب ومستقبل الصراع في الشرق الأوسط

قدّم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أوائل عام 2020 أفكار إدارته لحل الصراع في الشرق الأوسط  فيما يسمى بــ "صفقة القرن".

 ...

النشاط الاول لفرع جمعية الصداقة العربية الالمانية في مدينة بريمن

من خلال محاضرة عن تاريخ المنحوتات الحجرية في منطقة تل حلف اقيم في فرع جمعية الصداقة العربية الالمانية في بريمن في 22 من سبتمبر 2011م معرضاً حول هذه المنطقة وتاريخها، هذا المعرض الذي كان الى فترة قصيرة ضمن متحف البيركمون في برلين ويعد هذا المعرض النشاط الاول الذي يقوم فيه الفرع الاقليمي لجمعية الصداقة العربية الالمانية في بريمن والذي تأسس مع نهايات عام 2010م.

 الدكتور فورستر الى جانب السيد شوكت تقلا ممثلي الفرع الاقليمي لجمعية الصداقة العربية الالمانية في بريمن رحبا بالضيوف الكرام في قاعة المتحف التاريخي، والذين ضموا شخصيات بارزة من الحقل السياسي والاقتصادي والاجتماعي في مدينة بريمن، بدوره اشار الدكتور هازه الى تطلعه الى اقامة العديد من الاحداث والنشاطات لجمعية الصداقة العربية الالمانية في بريمن، بعد ذلك قام الدكتور هازه بتقديم الدكتور المحاضر لوتس مارتن والذي كان مديراً للحفريات السورية الالمانية التي اجريت في تل حلف والذي يعود تاريخه الى الالف الاول قبل الميلاد، وقد اقسم معرضاً متكاملاً لهذا التل في متحف البيركمون في برلين تحت اسم الآلهة المنقذة من تل حلف، من خلال العديد من الصور والتي ابهرت الحضور من مختلف الاطياف السياسية والاجتماعية اُستعرض تاريخ اكتشاف التل عام 1899م من خلال رحلة المستشرق ماكس فون اوبنهايم، تلك الاكتشافات والتي دُمرت خلال الحرب العالمية الثانية وبعد ستين عاماً من ذلك بدأت في المانيا اكبر عملية ترميم والتي تم خلالها تجميع 27000 الف قطعة اثرية وتقديمها في متحف البيركمون، بعد ذلك اتيحت الفرصة للحضور للمناقشة وطرح الاسئلة على الدكتور المحاضر.