DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

محاضرة عبر الإنترنت مع طلبة من جامعة ينا

ناقش سعادة السفير السابق وعضو مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية السيد برند موتزيلبورج في 2 يونيو 2020  مع طلبة

 ...
DAFG, Politik

لقاء جمعية الصداقة العربية الألمانية الخاص حول العلاقة بين الإتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي

تطرح العواقب السياسية الجيواستراتيجية والإقتصادية لجائحة كورونا العديد من التحديات الكبيرة للعلاقات بين أوروبا ومنطقة

 ...
DAFG, Politik

الصراع السوري ودور أوروبا

في الوقت الذي تهيمن فيه أزمة كورونا حاليًا على الجدل العام، لا يزال النزاع السوري في عامه العاشر ولا تظهر في الأفق نهاية

 ...
DAFG, Politik

المجتمع المدني ومستقبل الشرق الأوسط

نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية بالتعاون مع مؤسسة ماتسيناتا محاضرة عبر الإنترنت تحت  عنوان "المجتمع المدني ومستقبل

 ...
DAFG, Politik

خطة ترامب ومستقبل الصراع في الشرق الأوسط

قدّم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أوائل عام 2020 أفكار إدارته لحل الصراع في الشرق الأوسط  فيما يسمى بــ "صفقة القرن".

 ...

التبادل العلمي الألماني العربي- لقاء مشترك بين جمعية الصداقة العربية الالمانية ومؤسسة التبادل الثقافي الألماني-

 اللقاء العلمي المشترك (التعاون الألماني العربي للتطوير والاقتصاد والثقافة والسياسة) بين جمعية الصداقة العربية الالمانية
ومؤسسة التبادل الثقافي الالمانية والذي عُقد في 11 /مايو/ 2011م في معهد البحوث الاقتصادية ركّز على الأوضاع العربية
الراهنة والتطورات الجارية وعلاقتها مع أوربا.

  برنامج الماجستير الألماني العربي

 برنامج الدراسات العليا الألماني العربي والذي يضم طلبة عرب وألمان يهدف إلى تدريب طلبة الدراسات العليا في مجال التنمية الدولية، حتى الآن يتضمن هذا البرنامج دورات تدريبية في مجالات
إدارة الموارد المائية وهو برنامج مشترك بين عمان وكولن وبرنامج التغيرات الاقتصادية بين دمشق وماربورج وبرنامج الطاقة المتجددة بين القاهرة وكاسل والبرنامج الرابع الذي يتضمن تدريب في ادارة التعليم الدولية والذي سوف يبدأ في سبتمبر في جامعة حلوان في القاهرة بالاشتراك مع جامعة لودفيتزبيرج للتربية والتعليم.

 هذه البرامج التدريبية والتي أخذت من نظام التدريس في برلين نموذجاً لها توفر للمشتركين فيها فرصة التفاعل مع مختلف الوزارات والجهات المختلفة، ولقد كانت هناك في وقت سابق مجموعة من الطلبة الذين يدرسون هذا البرنامج في زيارة خاصة لمقر جمعية الصداقة العربية الالمانية والذين رُحب بهم من قبل السيدة سوزان فايس مدير مكتب الجمعية والسيد وولف شبيرت عضو الجمعية والذي القى محاضرة حول العلاقات الاقتصادية العربية الالمانية.

 في بداية اللقاء المشترك رحب الأستاذ الدكتور تيلمن بروك رئيس قسم الاقتصاد الدولي في المعهد الألماني للبحوث الاقتصادية بالضيوف الكرام وأشار إلى أهمية التطورات التي تجري في المنطقة العربية بالنسبة للتنمية المستدامة في العالم العربي، فيما أشار الأستاذ الدكتور متياس فايتر عضو المجلس الاستشاري لجمعية الصداقة العربية الالمانية  ومنسق استشاري في برنامج الدراسات الالمانية العربية إلى أهمية الدور الذي تلعبه جمعية الصداقة العربية الالمانية في تطوير التعاون وتبادل الثقافات بين ألمانيا والعالم العربي، أما الأستاذة الدكتورة دوروتيا رولاند فقد إشارات إلى أهمية البرنامج المشترك ودعت الأمين العام لمؤسسة التبادل الثقافي الألماني إلى تطوير هذه البرنامج وتعزيزها بين المؤسسات الأكاديمية في ألمانيا والعالم العربي وأهميتها في تطوير النشاطات المشتركة في البلدان المختلفة.

 في نهاية هذا اللقاء وفي اللقاء المسائي والذي أُدير من قبل السيد باتريك لويتش والذي يعمل في أكاديمية الدويتشه فيله تم الاستماع إلى ستة طلبة من برنامج الماجستير الألماني العربي المشترك حول خبرتهم وتجربتهم في إطار هذا البرنامج، وضمن الإجابات تم الإشارة وبشكل واضح إلى الكثير من الايجابيات التي يوفرها هذا البرنامج ولاسيما في مجال تطوير المهارات العملية وتطرق المتحدثون إلى بعض تجاربهم الشخصية والى الجوانب الأخرى التي يشملها البرنامج ولاسيما الاجتماعية والثقافية، كما اشارو إلى الجانب المرح الذي يتمتع به الألمان على عكس ما كان متوقعاً منهم.

الأستاذة الدكتورة غودرون كريمر وسعادة الأستاذ يوآخيم هورستر يتحدثان حول التطورات الراهنة في العالم العربي

 ضمن المحاضرة التي قدمتها الأستاذة الدكتورة غوردون كريمر أستاذة العلوم الإسلامية ورئيسة مدرسة الدراسات العليا للثقافات والمجتمع الإسلامي في جامعة برلين الحرة وسعادة السيد يوآخيم هورستر كانت الأحداث الجارية والراهنة في العالم العربي من أهم الأولويات التي سلطا الضوء عليها في محاضرتهما.

 الأستاذة الدكتورة كريمر ألقت الضوء من خلال محاضرتها على المطالب الأساسية لحركات ما قبل الديمقراطية في العالم العربي وهي الحرية والمشاركة في النظام الاجتماعي والعادلة وسيادة القانون على أساس دستوري جديد.

 إن الدافع الأساسي للتحركات الديمقراطية أو من أجل إرساء جذور الديمقراطية في العالم العربي تسير بشكلٍ مغاير لما يعتقده الكثيرون فهي لا تسير باتجاه أخذ نموذج غربي وإنما تمثل نوعاً من نهاية الاستعمار وهو ما يمثل العودة إلى الجذور والرغبة في الإستقلالية وهو ما يمثل المثالية والرغبة في إبراز الثقافة الوطنية، وتجدر الإشارة هنا إلى أن الدين يلعب دوراً أساسياً وليس ثانوياً في صياغة وبلورة الشكل الذي يرتأيه المجتمع من المستقبل.

 أما الأستاذ يوآخيم هورستر فقد أكد في كلمته على أهمية دول الجوار والدول العربية بالنسبة للإتحاد الأوروبي وعلى أهمية التواصل والعلاقات الأوروبية العربية منذ بدء عملية برشلونة منذ عام 1995م، كما تحدث في كلمته عن الأحداث الجارية والراهنة في البلدان العربية المختلفة والسياسة الأوروبية الخارجية إزاء هذه التطورات وأكد على استعداد ألمانيا وأوروبا لدعم البلدان العربية ضمن متطلباتها واحتياجاتها.

 في نهاية المحاضرة كانت هناك فرصة للحضور والطلبة لإلقاء الأسئلة والنقاشات وتبادل الآراء والأفكار.

 هنا تجدون الإنطباعات حول هذه المحاضرة.

 هذه المحاضرة هي جزء من (الألفية السريعة التي شارك فيها الطلبة الممنوحون من قبل مؤسسة التبادل الثقافي الأكاديمي الألمانية). للمزيد من المعلومات يرجى الإطلاع على الموقع الإلكتروني.
http://millennium-express.daad.de/