DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

محاضرة عبر الإنترنت مع طلبة من جامعة ينا

ناقش سعادة السفير السابق وعضو مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية السيد برند موتزيلبورج في 2 يونيو 2020  مع طلبة

 ...
DAFG, Politik

لقاء جمعية الصداقة العربية الألمانية الخاص حول العلاقة بين الإتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي

تطرح العواقب السياسية الجيواستراتيجية والإقتصادية لجائحة كورونا العديد من التحديات الكبيرة للعلاقات بين أوروبا ومنطقة

 ...
DAFG, Politik

الصراع السوري ودور أوروبا

في الوقت الذي تهيمن فيه أزمة كورونا حاليًا على الجدل العام، لا يزال النزاع السوري في عامه العاشر ولا تظهر في الأفق نهاية

 ...
DAFG, Politik

المجتمع المدني ومستقبل الشرق الأوسط

نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية بالتعاون مع مؤسسة ماتسيناتا محاضرة عبر الإنترنت تحت  عنوان "المجتمع المدني ومستقبل

 ...
DAFG, Politik

خطة ترامب ومستقبل الصراع في الشرق الأوسط

قدّم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أوائل عام 2020 أفكار إدارته لحل الصراع في الشرق الأوسط  فيما يسمى بــ "صفقة القرن".

 ...

الممارسة الفنية الحديثة في العالم العربي

 الصداقة العربية الألمانية في برلين في الثامن من مايو ٢٠١٨ بالتعاون مع أكاديمية الشباب الألمانية العربية للعلوم والإنسانياتو جامعة جورج أغسطس، غوتنغن ضمن مشروع مشروع الفن يلتقي العلوم "هروب في صور". بدوره رحب المدير التنفيذي لجمعية الصداقة العربية الألمانية السيد بيورن هنريش بالحضور الكرام وشكر أكاديمية الشباب الألمانية العربية للعلوم والإنسانياتو جامعة جورج أغسطس على إتاحة الفرصة المميزة للحضور من أجل الإطلاع على الجانب الحضاري والثقافي للعالم العربي.

تجميع ما لا ينتمى معًا: الفنون تلتقي العلوم


تحدث الأستاذ الدكتور ينس شاينر أستاذ الدراسات الإسلامية بجامعة جورج أغسطس، غوتنغن حول مشروع "هروب في صور" والذي يهدف إلى جمع تخصصين لا ينتمي أحدهما للآخر معاً: الفن والعلوم. في إطار هذا المشروع  أقيم في قرية الأطفال في موابيت في برلين في الفترة ما بين ١٣ إلى ٢٣ مايو ٢٠١٨ معرضاً فنياً للفنانة السورية التشكيلية نسيم القاسم وزوجها الفنان التشكيلي أيمن درويش، فضلاً عن العديد من المحاضرات والتي تلقي الضوء على أعمال الفنانان وإطارها الثقافي والتاريخي والإجتماعي وتصنيفها في إطار ممارسة الفن الحديث. بعد ذلك تحدثت الدكتورة شارلوت بنك خبيرة الفن العربي وأستاذة تاريخ الفن والقائمة على مشروع مدينة برلين " مدينة الوصول"، حيث قدمت الدكتورة نظرة في تاريخ الفن في العالم العربي  والفنانين العرب المعاصرين وإلتزامهم الإجتماعي.

الإستشراق لكن ناقداً إجتماعياً - الفن العربي الحديث

قدمت الدكتورة شارلوت بنك ثلاثة نماذج لفنانين عرب من أوائل القرن العشرين. وقد أشارت الدكتورة إلى أن الأسلوب العربي أو المشهد العربي المستقل قد أخذ طريقه بشكل متأخر عن التأثير الأوروبي نظراً لعدم وجود أكاديميات فنية في العالم العربي هو الأمر الذي أدى إلى تطور المشهد الفني العربي المستقل في وقت متأخر، حيث لم تكن الحركة الطليعية ذات التأثير الأوروبي ذات تأثير يذكر. أحد النماذج المهمة لهذا المشهد الفني كان الفنان السوري توفيق طارق. للوهلة الأولى فقد قام بوضع لوحات زيتية غير سياسية تمثل بشكل واضح تقاليد التاريخ الكلاسيكي والرسم للمناظر الطبيعية. ومع ذلك تشير الدكتورة شارلوت بنك إلى أن أعمال الفنان توفيق طارق لا تخلو من الجوانب النقدية، إذ تحمل اللوحات الكثير من الشخصيات التاريخية والملاحم والمعارك التاريخية  والتي يعبر من خلالها عن أحداث في العالم العربي.  وينطبق ذلك أيضًا على الفنان اللبناني مصطفى فروخ، الذي تبدو صوره للوهلة الأولى "مستشرقين"، ولكن من خلال نظرة ثانية فإنه يناقش بالتفصيل المعايير بين الجنسين والتهميش الإجتماعي للمرأة، وتحدثت الدكتورة شارلوت بنك عن الفنانة المصرية إنجي إفلاطون والتي كانت أحد رواد الحركة النسائية المصرية وقامت بتصوير أعمالها بطريقة روائية وقامت بشكل واعي وبفاعلية بتعزيز وجود صلة مباشرة ومرئية بين النشاط السياسي والفن.

نسيم القاسم وأيمن درويش: الفن للجميع

كان الفن السوري على وجه الخصوص منخرطًا إجتماعيًا وتطوّر إلى صور غنية مجازًا وحاول الفنانين من خلالها التحايل على الرقابة. تعد أعمال الفنانة السورية التشكيلية نسيم القاسم والفنان التشكيلي أيمن درويش أحد النماذج على المشاركة الإجتماعية من خلال الفن ولطالما كان الفن السوري على وجه الخصوص منخرطًا إجتماعيًا  حيث حاول الفنان إيصال الرسالة مجازاً من خلال التحايل على الرقابة. ومع ذلك ، فإن بداية الإحتجاجات السياسية قد تسببت في كسر هذا النوع من الجدل الفني: فالفنانين كانوا يبحثون عن لغة  مباشرة يمكن فهمها من قبل جميع الفئات سواءاً من الخبراء أو من قبل عامة الناس. تختارالفنانة نسيم القاسم والفنان  أيمن درويش في أعمالهم الفنية الرسوم التقليدية من أجل إيصال الرسالة بطريقة سهلة ومفهومة للجميع  ومن الأمثلة على ذلك حمامة السلام من أجل إيصال الرسالة إلى المشاهدين  خارج صالات العرض  وتقريب الفن الراقي إلى الجميع من خلال أبسط الوسائل. وقد أظهرت المناقشة النهائية لأعمال الفنان أيمن درويش مدى نجاح تأثير الصور المباشرة لأعمال الفنانان السوريان . قدمت ثلاث  نماذج مختارة من أعمال الفنانين والتي عرضت أثناء المحاضرة حيث أتحيت الفرصة لتحليل  اللوحات الفنية من قبل الحضور والمحاضر.
تبادل ثقافي بناء وفاعل وفتح آفاق جديدة ووجهات نظر جديدة على الفن العربي والأشخاص الذين يقفون خلف تلك الأعمال الفنية الرائعة هي الأهداف التي يسعى إليها المشروع.

يمكن الإطلاع هنا على المزيد من المعلومات حول المشروع والمحاضرات الخاصة بالبرنامج.