DAFG

مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في ضيافة السفير المصري

التقى وفد من مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في 15 مارس 2022، سعادة سفير جمهورية مصر العربية في برلين السفير

 ...
DAFG, Politik

ورشة السياسة الخارجية والأمنية بالرياض

تنظم جمعية الصداقة العربية الألمانية منذ عام 2019  المؤتمر السنوي "الحوار الألماني العربي الخليجي حول الأمن والتعاون"

 ...
DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

سلسلة محاضرات جمعية الصداقة العربية الألمانية ومعهد الآثار الألماني: البحث عن آثار العطور والأبخرة القديمة

تعد العطور والأبخرة في شبه الجزيرة العربية مثل اللبان والمر جزءًا من التراث الثقافي مثلها مثل المواقع والمعثورات

 ...
DAFG, Wirtschaftliche Zusammenarbeit

إصلاحات قانون العمل في دول مجلس التعاون الخليجي

ما هي آثار إقامة نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي ستقام في نهاية هذا العام على ظروف العمل والعمال في قطر ودول منطقة

 ...
DAFG, Politik

التقليد والتجديد في النضال من أجل المستقبل

شكلت عمليات التحول الداخلي والتدخلات الخارجية التطورات السياسية والاجتماعية في المنطقة بين البحر المتوسط وهندوكوش في

 ...

افتتاح معرض الصور الفوتوغرافية: المدينة ــ البلد ـــ تونس

على بعد بضع ساعات من شتاء برلين تقع الواجهة السياحية "تونس" والتي استطاع ضيوف جمعية الصداقة العربية الألمانية التعرف على العديد من الجوانب الغير مألوفة لها  من خلال معرض الصور الذي اقيم في ٢٢ فبراير ٢٠١٨ تحت عنوان "المدينة ــ البلد ـــ تونس"، حيث دُعيت المصورة والدبلوماسية بيترا دختلر وفي حضور سعادة السفير التونسي السيد احمد شفرة افتتح نائب رئيس  جمعية الصداقة العربية الألمانية الاستاذ الدكتور كلاوس بيتر هازا معرض الصور ورحب بالضيوف وشكر المُصورة وسعادة السفير التونسي على التعاون لانجاح هذا المعرض.

سعادة السيدة الدبلوماسية بيترا دختلر  نائبة السفير في تونس مابين عامي ٢٠١٤ ـــ ٢٠١٧ تظهر في معرض الصور الفوتوغرافية  "المدينة ــ البلد ـــ تونس" الثقافة والمناظر الطبيعية والتنوع العمراني التونسي البعيدة عن المراكز السياحية المعروفة، فقد اتحيت لها الفرصة من خلال عملها كدبلوماسية القيام بالعديد من الزيارات والرحلات الداخلية والتي مكنتها من الإطلاع علة العديد من الاماكن والمناظر البعيدة عن ايدي صناع السياحة والعطلات وتمكنت عبر ذلك من التقاط العديد من الصور المميزة والفريدة والتي مكنتها من عرض تونس وثقافتها من جوانب مختلفة وتقديمها بنجاح في المعرض الذي اقيم في متحف المدينة في عام ٢٠١٧.

تونس تنبض بالحياة من خلال الصور
كانت بيترا شغوفة خلال اسفارها بفن العمارة ولا سيما في الاجزاء القديمة من المدينة، فضلاً عن اهتماماتها بالحياة اليومية والتي تكون غير مرئية وظاهرة للزوار؛ لذلك بقيت المدينة القديمة احد إهم موضوعات المعرض التصويري اضافتاً إلى العديد من صور المدن التونسية المختلفة مثل القيروان والكاف وسوسة وصفاقص وتوزو، إذ تنقل الصور الكم الهائل من المخزون الثقافي و الحضاري لتلك المناطق والتي تمكن الضيوف من القاء نظرة عميقة وموسعة على الحياة اليومية لسكان تلك المناطق والكنوز المعمارية الفريدة التي تختبئ وراء الابواب والجدران.
 
تحاول بيترا أعطاء صورة مصغرة عن اجواء المدينة ولكنها تستخدم العناصر التصويرية كالضوء و الظل والالوان كالاسود والابيض والتي تجعل من خلالها المُشاهد جزءاً من عناصر الصورة ليشعر بنبضها وينقل المشاهد من خلال ذلك بين اجزاء المدينة وتقلبات الشمس وهو الامر الذي يمكنة من الإطلاع على التفاصيل المعمارية المميزة والفريدة لتلك المناطق والمدن والتي لا تجدها عادة على بطاقات البريد السياحية.

كان اظهار التنوع الثقافي في تونس احد أهم غايات بيترا من خلال اعمالها التصويرية، لذا تركز سلسة من صور المعرض على القرى البربرية في جنوبي تونس، ففي قرى تامزرط وتكرونة وتوجين لا تزال حضارة الاقلية البربرية موجودة واللغة الامازيغية يُتحدث بها ويتم العناية بالثقافة والتقاليد البربرية. من خلال صور "دورة تامزرط" تقدم بيترا نظرة معمقة في هذه الثقافة والهندسة المعمارية والتقاليد الغير معروفة حتى إلى الكثير من التونيسين.
 
يجعل معرض الصور "المدينة ــ البلد ـــ تونس" من تونس محطة تشويق ولهفة وفضول للحضور وقد اُثبت هذا الشيئ الاهتمام الكبير والمميز للضيوف، لذلك قدم سعادة السفير التونسي احمد شفرة في كلمتة الشكر إلى  بيترا دختلر وجمعية الصداقة العربية الألمانية لاتاحة هذه الفرصة للحضور للاطلاع على الثروة الثقافية والتنوع المعماري والطبيعي  في تونس.

الاستفادة من إمكانيات تونس السياحية ــ بناء البنية التحتية
في عرضها الموجز للمعرض اكدت بيترا دختلر على ان تونس تتمتع بإمكانيات سياحية ضخمة، واشارت كذلك إلى رغبتها في ان تستفيد تونس من هذه الإمكانيات بشكل افضل في المستقبل القريب، وان اقامت مثل هذا المعرض يهدف إلى لفت الانتباه إلى الامكانيات السياحية الغير معروفة في المدن التونسية الداخلية المختلفة، فعلى سبيل المثال تتمتع مدينة القيروان بهندسة معمارية مميزة وتراث ثقافي عريق ولكن على النقيض مما تتمتع به المنتجعات الشاطيئة السياحية من بنية تحتية تفتقر هذه المدن إلى البنية التحتية لتكون وجهة سياحية مميزة وهنا يمكن لتونس ان تجعل من هذه المناطق نقاط جذب سياحي مميز.

كان هذا المعرض فرصة مناسبة للاطلاع على المخزون الثقافي التونسي وقد اظهرت ردود افعال الحضور  سعادتهم بهذا المعرض واغتنموا هذه الامسية للتعرف على تونس من العديد من الجوانب الغير مألوفة من خلال معرض الصور.  كما اتحيت الفرصة للحضور اثناء تناول النبيذ والتمور التونسية بتبادل اطراف الحديث وإجراء الإتصالات وتبادل الخبرات السياحية والتخطيط لمعرض الصور في أماكن مختلفة في ألمانيا.

يمكن الإطلاع على المعرض حتى ٢٩/٣/٢٠١٨ في مقر جمعية الصداقة العربية الألمانية أثناء فترة الدوام الرسمي: من الاثنين إلى الجمعة من الساعة العاشرة صباحاً حتى الخامسة مساءاً، للتسجيل المسبق يرجى الاتصال  على هاتف رقم:
٠٣٠٢٦٦٤٨٨٨٨.
 
يمكن الإطلاع على مزيد من المعلومات حول المصورة وصورها تحت العنوان الالكتروني: https://pam-photography.wixsite.com/tunisia.

يعرض في مقر جمعية الصداقة العربية الألمانية بشكل منتظم العديد من المعارض لفنانيين عرب والمان ودوليين تدور اعمالهم حول العلاقات الالمانية العربية.