DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

محاضرة عبر الإنترنت مع طلبة من جامعة ينا

ناقش سعادة السفير السابق وعضو مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية السيد برند موتزيلبورج في 2 يونيو 2020  مع طلبة

 ...
DAFG, Politik

لقاء جمعية الصداقة العربية الألمانية الخاص حول العلاقة بين الإتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي

تطرح العواقب السياسية الجيواستراتيجية والإقتصادية لجائحة كورونا العديد من التحديات الكبيرة للعلاقات بين أوروبا ومنطقة

 ...
DAFG, Politik

الصراع السوري ودور أوروبا

في الوقت الذي تهيمن فيه أزمة كورونا حاليًا على الجدل العام، لا يزال النزاع السوري في عامه العاشر ولا تظهر في الأفق نهاية

 ...
DAFG, Politik

المجتمع المدني ومستقبل الشرق الأوسط

نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية بالتعاون مع مؤسسة ماتسيناتا محاضرة عبر الإنترنت تحت  عنوان "المجتمع المدني ومستقبل

 ...
DAFG, Politik

خطة ترامب ومستقبل الصراع في الشرق الأوسط

قدّم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أوائل عام 2020 أفكار إدارته لحل الصراع في الشرق الأوسط  فيما يسمى بــ "صفقة القرن".

 ...

إفتتاح المعرض الفني "الإبتكار يكمن في التغير"

دعت جمعية الصداقة العربية الألمانية وبالتعاون مع سفارة الجمهورية الجزائرية الديمقراطية في 13 أكتوبر 2016 إلى حفل إفتتاح المعرض الفني "الإبتكار يكمن في التغير" للفنان الجزائري ناصر الدين زيتوني  في مقر الجمعية في برلين، إذ حضر حفل الإفتتاح سعادة السفير الجزائري في برلين السيد نور الدين عوام والعديد من الدبلوماسيين والمهتمين بهذا الحدث.

إغتنم الحضور هذه الفرصة للإطلاع على أعمال الفنان والتعرّف عن قرب على تمازج الألوان والخطوط في أعمال الفنان، حيث تتميز الأعمال الفنية للفنان زيتوني بتمازج الألوان الخريفية مع الخطوط لتعطي أعمالاً فنية رائعة، ويستدل من عنوان المعرض الفني أن الفنان لايمارس الشكل الكلاسيكي في أعماله الفنية، وأشار الفنان الزيتوني أن الفنان حر كالمثل العربي "الإستراحة في التغير" (التغيير ضروري من أجل تحقيق الرفاه والإزدهار)، إذ يعمل الفنان من خلال أسلوبه ونهجه الخاص على إظفاء الحداثة والتطوير على  فن الخط العربي  عبر إستخدام الألوان والخط العربي في إيصال رسالته الفنية.

في بداية الحفل رحب المدير التنفيذي لجمعية الصداقة العربية الألمانية السيد بيورن هنريش وسعادة السفير السيد نورالدين عوام بالضيوف الكرام وبالفنان بهذه المناسبة، وأعرب سعادة السفير عن سعادته بالتعاون وإقامة هذا المعرض والذي يستمر عرض لوحاته في مقر الجمعية حتى نهاية شهر نوفمبر، إضافة إلى ذلك شكر سعادة السفير الفنان على هذا المعرض وعلى مساهمته في نقل جزء من الفن الجزائري إلى برلين ولاسيما في هذه الأيام التي تصادف الإحتفالات  بالعيد الوطني الجزائري. بعد الترحيب  بالضيوف الكرام، شكر الفنان زيتوني سعادة السفير ومدير الجمعية على إستضافة هذا المعرض، ثم قدم الفنان لمحة موجزة عن تطور فنون الخطوط العربية، لذا جاءت هذه الفرصة للحصول على معلومات إضافية قيمة حول هذا النوع من الفنون، إضافة إلى ذلك أشار الفنان إلى التطورات التي طرءت على هذه النوع من الفنون وأنه يسعى إلى إستخدام هذه النوع من الفنون في زيادة التواصل الحضاري والثقافي بين الثقافات، كما تحدث الفنان عن علامات الإقتباس من خلال إستخدام الأمثال العربية وأحاديث الرسول الكريم، ويوهان غوته ووليم شكسبير إلى زيادة التفاهم بين الثقافات. جاءت أبرز أحداث الحفل من خلال قيام الفنان زيتوني بالرسم الحي أمام الضيوف، إذ إستخدم كلمات النشيد الوطني الجزائري لتمثيل علم الجزائر من خلال تمازج   الألوان الأخضر والأحمر، وبعد الإنتهاء من تنفيذ العمل الفني قدّم العمل كهدية إلى سعادة السفير الجزائري، ثم إغتنم الحضور الفرصة للحوار والنقاش مع الفنان حول أعماله الفنية وبعض تقنيات الرسم المستخدمة في هذا المجال.
كانت اللغة الألمانية والعربية والفرنسية حاضرة في مناقاشات حفل الإفتتاح، حيث تحدث الفنان والحضور حول الأساليب الفنية المختلفة وإستخدام الخط العربي في الفن مع تمازج الألوان لإيصال رسالة فنية معبرة وقيمة.

يمكن الإطلاع على المعرض الفني في مقر جمعية الصداقة العربية الألمانية حتى 18 نوفمبر 2016. للإستفسار والتسجيل حول المعرض يمكن الإتصال على الهاتف رقم 03020648888