DAFG, Wirtschaftliche Zusammenarbeit

أيام تونس الاقتصادية

كانت العلاقات الاقتصادية بين ألمانيا وتونس محور الفعالية الثاني لـ "أيام تونس في برلين" الذي نظمته جمعية الصداقة العربية

 ...
DAFG, Politik

خبير أمني فلسطيني في ضيافة جمعية الصداقة العربية الألمانية

زار السيد  إبراهيم دلالشة، الخبير الفلسطيني في الأمن والسياسة الإقليمية مكتب جمعية الصداقة العربية الالمانية في  14

 ...
DAFG, Politik

السياسة الخارجية والأمنية: ورشة عمل في دولة الإمارات العربية المتحدة

تنظم جمعية الصداقة العربية الألمانية منذ عام 2019 منتدى سنوي حول "الحوار الألماني العربي الخليجي حول الأمن والتعاون"،

 ...
DAFG, Wirtschaftliche Zusammenarbeit

فرص للتعاون الألماني الجزائري في قطاع الطاقة

في ضوء مشاركتهم في حوار برلين حول تحول الطاقة لهذا العام، استضافة جمعية الصداقة العربية الألمانية معالي الاستاذ الدكتور

 ...
DAFG

مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في ضيافة السفير المصري

التقى وفد من مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية في 15 مارس 2022، سعادة سفير جمهورية مصر العربية في برلين السفير

 ...

متطوعو اليونسكو في زيارة لدى جمعية الصداقة العربية الالمانية

في 3 أيلول / سبتمبر استضافت جمعية الصداقة العربية الالمانية مجموعة من 16 متطوع. معظمهم يذهبون بعد حصولهم على شهادة البكالوريا لمدة ستة أشهر أو سنة في إطار مشروع لجنة اليونسكو الألمانية إلى إحدى المؤسسات الثقافية الألمانية في الخارج-المنظمة من الخدمة التطوعية لوزارة الخارجية-

الشباب يبعثون إلى الأردن، فلسطين، تونس، سوريا، تركيا وكذلك إلى الدول الاسكندنافية وأمريكا اللاتينية، إلى معهد غوته(Goethe)، إلى DAI (معهد الآثار الألماني)، إلى DAAD (الهيئة الالمانية للتبادل العلمى )، إلى اليونسكو، أو إلى مدارس ألمانية للعمل هناك في المجال الثقافي. البروفيسور Wildung Dietrich، نائب رئيس جمعية DAFG والمدير السابق للمتحف المصري في برلين، رحب بالضيوف ترحيبا وديا. بعد جولة من التعرف قدم بروفيسور فيلدونغ للزوار جمعية DAFG وعرف على تاريخ تأسيسها و نشاطاتها مثل سلسلة المحاضرات. بسبب نقص في تحزيم النشاطات جمعت جمعية DAFG بالتعاون مع السفراء العرب فكرة "بيت الثقافات العربية". وقد شرح بروفيسور فيلدونغ فوائد تأسيس مثل هذه المؤسسة و أجاب على اسئلة الضيوف-الذين كانوا مستعدين للخدمة- ودعوا شاكرين لهذا الملخص المهم.