DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

محاضرة عبر الإنترنت مع طلبة من جامعة ينا

ناقش سعادة السفير السابق وعضو مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية السيد برند موتزيلبورج في 2 يونيو 2020  مع طلبة

 ...
DAFG, Politik

لقاء جمعية الصداقة العربية الألمانية الخاص حول العلاقة بين الإتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي

تطرح العواقب السياسية الجيواستراتيجية والإقتصادية لجائحة كورونا العديد من التحديات الكبيرة للعلاقات بين أوروبا ومنطقة

 ...
DAFG, Politik

الصراع السوري ودور أوروبا

في الوقت الذي تهيمن فيه أزمة كورونا حاليًا على الجدل العام، لا يزال النزاع السوري في عامه العاشر ولا تظهر في الأفق نهاية

 ...
DAFG, Politik

المجتمع المدني ومستقبل الشرق الأوسط

نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية بالتعاون مع مؤسسة ماتسيناتا محاضرة عبر الإنترنت تحت  عنوان "المجتمع المدني ومستقبل

 ...
DAFG, Politik

خطة ترامب ومستقبل الصراع في الشرق الأوسط

قدّم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أوائل عام 2020 أفكار إدارته لحل الصراع في الشرق الأوسط  فيما يسمى بــ "صفقة القرن".

 ...

إفتتاح معرض الصور "رحلة جزائرية" للمصورة ماريون بيكهاوس

رحبت جمعية الصداقة العربية  الألمانية للمرة الثانية  بالمصورة ماريون بيكهاوس في مقر الجمعية في برلين، من خلال معرض الصور "رحلة جزائرية" والذي تقدّم خلاله المصورة صوراً فوتوغرافية تمثل الثروة الثقافية والجمال الطبيعي الجزائري جمعتها  عبر رحلتها في مدن وقري الجزائر، فضلاً عن ذلك فأن الصور تعطي إحساساً خاصاً ينم عن مدى خبرة وإحساس المصورة أثناء إلتقاطها هذه الصور.

 دعت جمعية الصداقة العربية الألمانية وبالتعاون مع سفارة الجمهورية الجزائرية الديمقراطية بهذه المناسبة في 12 نوفمبر  2015 أعضاء وأصدقاء الجمعية إلى إفتتاح معرض  الصور "رحلة جزائرية"، إذ رحب عضو مجلس الجمعية الإستشاري  ومدير متحف الفن الإسلامي السابق  في برلين الأستاذ الدكتور كلاوس بيتر هازا بالضيوف الكرام وعبر عن سعادة الجمعية بهذا الحدث وقدّم شكره للسفارة الجزائرية على حسن التعاون والعمل المشترك.

 "مصورة مع عين ثالثة"

بدوره رحّب سعادة سفير الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية في برلين السيد نور الدين عوام بالضيوف الكرام بهذا المعرض والذي يقدّم نموذج من الكنوز الثقافية الجزائرية، وقدم شكره للمصورة ماريون بيكهاوس على عملها ونشاطها المميز في الجزائر، وأشار في كلمته إلى أنّ بعض الصور بحاجة إلى ثلاثة عيون، إثنتان كم هو الحال للإنسان العادي والثالثة والتي تنقل تعبير الصور من عين العدسة إلى القلب مباشرة، وهو الشيء الذي تملكه المصورة ماريون بيكهاوس. من خلال هذه الكلمات عبّرت المصورة ماريون بيكهاوس عن تقديرها وشكرها الخالص إلى الجمعية وسعادة السفير على تنظيم هذا المعرض ورحبت بالضيوف الكرام بهذا المعرض.


ماريون بيكهاوس – فنانة مميزة
ماريون بيكهاوس، والحاصلة على دبلوم تصميم وتعمل منذ 20 عام كمصورة صحافية مستقلة في العديد من المجلات الألمانية والعالمية، مثل، جيو سيسون، مريان، ناشيونال جيوغرافيك، وشتيرن و كوزمو بوليتن، وعُرضت أعمالها في برلين وميونيخ ودوسلدورف والجزائر ومرسيليا. تتخذ المصورة ماريون بيكهاوس منذ عام 2009 الجزائر كنقطة  ومحور رئيسية لنشاطها، وزارت الجزائر منذ ذلك الحين 18 مرة تعرفت خلالها على الجزائر وإكتسبت معرفة خاصة حول البلد وثقافتها وشعبها. كانت جمعية الصداقة العربية الألمانية قد أستضافت المصورة عام 2011 ضمن المعرض الفني "الجزائر حبيبتي" [الربط مع مقالة حول المعرض القديم]. يضم المعرض الحالي الصور التي جمعتها المصورة أثناء رحلتها إلى الجزائر في نهاية عام 2014، وتظهر الصور التنوع الجغرافي والثقافي الجزائري  كمهرجان الطوارق في السبيبة ومنطقة القبائل. أغتنم الحضور فرصة المعرض للحديث مع المصورة والتي أشارت إلى أنّ الخطة قد وضعت لرحلة جديدة إلى الجزائر و عبّرت عن إفتقادها وشوقها اليه.

الإعجاب يسود بين الحضور
أظهر معرض الصور الإعجاب الشديد بين الحضور لمشاهدة محتويات المعرض، ولاسيما الأشخاص الذين لم يعرفوا الجزائر عن قرب، فَضْلاً عن ذلك كان المعرض فرصة للجمهور الجزائري لرؤية بلادهم من منظور فني وبعيون مصورة عالمية. أسفر هذا الإعجاب والإنبهار بالصور المعروضة عن إيجاد أجواء ودية رائعة للحوار والنقاش وتبادل أطراف الحديث بين الحضور. يعد معرض الصور "رحلة جزائرية" للمصورة ماريون بيكهاوس الفعالية الأخيرة ضمن سلسلة الفعاليات الثقافية التي قدمتها جمعية الصداقة العربية الألمانية للتعريف بالجزائر وذلك بمناسبة إختيار مدينة قسنطينة عاصمة الثقافة العربية  لهذا العام.