DAFG, Kultur, Bildung & Wissenschaft

محاضرة عبر الإنترنت مع طلبة من جامعة ينا

ناقش سعادة السفير السابق وعضو مجلس إدارة جمعية الصداقة العربية الألمانية السيد برند موتزيلبورج في 2 يونيو 2020  مع طلبة

 ...
DAFG, Politik

لقاء جمعية الصداقة العربية الألمانية الخاص حول العلاقة بين الإتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي

تطرح العواقب السياسية الجيواستراتيجية والإقتصادية لجائحة كورونا العديد من التحديات الكبيرة للعلاقات بين أوروبا ومنطقة

 ...
DAFG, Politik

الصراع السوري ودور أوروبا

في الوقت الذي تهيمن فيه أزمة كورونا حاليًا على الجدل العام، لا يزال النزاع السوري في عامه العاشر ولا تظهر في الأفق نهاية

 ...
DAFG, Politik

المجتمع المدني ومستقبل الشرق الأوسط

نظمت جمعية الصداقة العربية الألمانية بالتعاون مع مؤسسة ماتسيناتا محاضرة عبر الإنترنت تحت  عنوان "المجتمع المدني ومستقبل

 ...
DAFG, Politik

خطة ترامب ومستقبل الصراع في الشرق الأوسط

قدّم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أوائل عام 2020 أفكار إدارته لحل الصراع في الشرق الأوسط  فيما يسمى بــ "صفقة القرن".

 ...

محاضرة الأستاذ الدكتور مأمون فانسا حول الفن المسيحي المبكر في سوريا

في 30 يناير 2009م دعت الرابطة الإتحادية للمغتربين السوريين في ألمانيا وجمعية الصداقة العربية الألمانية إلى الإستماع للمحاضرة التي يلقيها الأستاذ الدكتور مأمون فانسا رئيس المتحف الوطني للطبيعة والإنسان في أولدنبورج في الكنيسة السريانية الأرثوذكسية الأنتاكية في برلين شارلوتنبورغ حول الفن المسيحي المبكر في سوريا.

 بعد الكلمة الترحيبية من السيد الدكتور نضال داغستاني بوصفه ممثلاً للجمعيات الثقافية السورية في ألمانيا والسيد برونو كايزر المدير التنفيذي لجمعية الصداقة العربية الألمانية، أفتُتحت المحاضرة بكلمة للسيد عيسى طوزمان المسؤول الثقافي لأبناء الطائفة المسيحية، كما كان هناك فقرة للتراتيل الدينية باللغة الآرامية والتي وجدت استحساناً كبيراً من الحضور.

 الأستاذ الدكتور مأمون فانسا تحدث حول المعرض الذي انتهى للتو في متحف مدينة أولدنبورج والذي ضم جوانب عديدة تاريخية وأثرية، وقدم سوريا كمركز للثقافات وحلقة وصل بين الشرق والغرب وبين ثقافات البحر المتوسط ومن خلال العديد من الصور التي عرضها قدم الأستاذ الدكتور نظرة شاملة ومتكاملة عن الثقافة التي سادت في سوريا القديمة والفنون التاريخية والمعمارية للحضارة اليونانية والرومانية والعربية.

وبعد المحاضرة الشيقة والمليئة بالمعلومات  كان هناك نقاش وتناول الحضور جميعاً الأطباق الشرقية التي أعدت لهم بهذه المناسبة.